الأجهزة الإلكترونية وكيف تؤثر على الأطفال ومدى أضرارها

0 37

الاالأجهزة الإلكترونية والأطفال… في الوقت الحالي ينمو الطفل في عالم ملئ بالأجهزة والوسائل الإلكترونية التي تعمل على تسهيل الحياة من حولنا، ولكي يستطيع الطفل من مواكبة التطور التكنولوجي، والتطور المتسارع في العالم من أجهزة وموبايلات وآيباد وألعاب فيديو وتطبيقات غيرهم جديدة وعديدة التي يتم تطويرها وتقديمها باستمرار،

كما أن هذا التقدم مفيد للغاية للأجيال القادمة، ولكن بالرغم من مميزاته وفوائده إلا أنه يوجد به تأثيرات سلبية كثيرة

يمكن أن تؤثر على حياة الطفل وقدراته العقلية.

أنواع الأجهزة الإلكترونية

  • التلفزيون.
  • الكمبيوتر.
  • الأجهزة الذكية.
  • ألعاب الفيديو.

مميزات الأجهزة الإلكترونية

يوجد الكثير من الفوائد والمميزات التي تعود على الأطفال بسبب استخدامهم للأجهزة الإلكترونية ومنهم:

  • تعمل على تنمية الأفكار وتزيد من مواهب الأطفال، ويقدم معلومات ولغات جديدة للطفل.
  • تقوم على توسيع الإدراك والحس العقلي والفكري للطفل.
  • تزيد من وعي الطفل على فهم الأحداث التي تحدث من حوله مما يسهم في فتح طرق وأفكار جديدة أمامه.
  • تزيد من فرصة تفاعل الطفل مع المجتمع، وتحسن من شعوره بالانتماء مع حوله.
  • تساعد الأطفال من تعزيز حس التعاون مع الآخرين، والمختلفين عنهم.
  • تساعد على فهم الطفل في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، والتواصل والتفاعل مع المنشورات عبر الإنترنت.

عيوب استخدام الأجهزة الإلكترونية على الأطفال

وبسبب التطور التكنولوجي الذي يشهده واقعنا والعالم من حولنا من حيث تطوير الأجهزة والآلات التكنولوجية وألعاب الفيديو

المختلفة والمتنوعة مثل الآيفون والكمبيوتر والآيباد وغيرهم،

الذي يسيطر على جيل كامل من الأطفال والمراهقين، ولكن بالرغم من المتعة والسعادة الذي يسببها الأجهزة للأطفال

ولكن بها العديد من العيوب الذي يمكن أن تؤثر على صحة الطفل: ومن تلك العادات والأضرار السيئة هي:

  1.  تزيد عادة الإدمان عند استخدام تلك الأجهزة.
  2. يعمل على تأثير سلبي على الذاكرة على المدى الطويل.
  3. يمكن أن يزيد من شعور الطفل بالتوحد والانطواء والانعزال.
  4. يمكن أن يسيطر على الطفل شعور انطواء وكآبة وعدم التفاعل مع الآخرين.
  5. كما يؤثر على أجهزة الجسم المختلفة من المخ وأكثر عضو في الجسم تأثيرًا لتلك العادات السيئة هي العين.
  6. الجلوس أمام تلك الأجهزة لفترات طويلة مما يؤثر على صحة الدماغ والعين، كما يؤثر على الذاكرة على المدى البعيد.
  7. يمكن أن تسبب تلك الأجهزة بإصابة الطفل بأمراض خطيرة، تتشكل فيه كل من أمراض السرطان والأورام الدماغية والصداع ومرض الرعاش.

أعراض إدمان الأجهزة الإلكترونية

يوجد بعض الأعراض السلبية المسببة للإدمان بسبب تلك الأجهزة ومنهم:

  • حالة ترقب دائم لجميع مواقع التواصل الاجتماعي.
  • عند فصل الإنترنت يبدأ الطفل بالشعور الدائم بالقلق والتوتر الدائم.
  • قلة القيام بالتمارين الرياضية التي من المفروض أن يمارسها كل الأطفال.
  • يشعر الطفل بالإنطواء والميل إلى العزلة، وحب البقاء في المنزل باستمرار.
  • عند استخدام البرامج والأجهزة الإلكترونية يصبح هناك عدم الشعور بالوقت وبالتالي عدم التفاعل مع الآخرين

خطورة التكنولوجيا الحديثة على الأطفال

للتكنولوجيا الحديثة خطورة وتأثير كبير على الأطفال، بسبب قضاء الطفل لفترات طويلة بشكل يومي أمام تلك الشاشات التكنولوجية

وألعاب الفيديو المتنوعة التي تسلب الوقت وتسلب للطفل حسه الفكري والعقلي والاجتماعي،

لذلك يأتي هنا دور الوالدين للسيطرة على أطفالهم وتحديد عدد الوقت والساعات المناسبة لهم في استخدام تلك الأجهزة

وفقًا لعمرهم تجنبًا لعيوب التكنولوجيا.

ومن تلك العيوب هي:

  • الإصابة بالسمنة المفرطة والزيادة في الوزن.
  • الشعور بالخوف المستمر وعدم الشعور بالأمان عند الخروج من المنزل.
  • عند استخدام الأجهزة اللوحية والنقر على الشاشة تعمل على بعث إشاعات سلبية مضرة.
  • كما أن البقاء أمام أجهزة التليفزيون تعتبر من أكثر وأكبر تأثير بالسلب على صحة الفرد والطفل.
  • الشعور بالكسل والخمول الجسدي باستمرار بسبب الجلوس لفترات طويلة أمام تلك الأجهزة الحديثة.
  • الإصابة بعدة تشنجات في عضلات العنق وعضلات الذراعين والساقين بسبب الجلوس لفترات طويلة.
  • من أكثر الأعضاء تأثرًا بتلك العيوب هي الإصابة بمشاكل عديدة في العين عند استخدام تلك الأجهزة بصورة مستمرة.
  • الإصابة بعدة مشاكل يصاب بها العنق والرقبة والكتفيين بسبب انحناء العنق والرقبة عند مسك تلك الأجهزة لفترات طويلة، وخاصة إذا كانت على مستوى منخفض من مستوى العين والذراعين.
  • الشعور بالهذيان العقلي والذهني، والاحساس بالخمول الفكري والاحساس بالانعزال والوحدة وعدم التفاعل مع الآخرين.
  • يصبح تلك الأشخاص بعد الشعور بالإدمان أكثر أنانية، كما أنهم يميلوا للعدوانية المفرطة عند تعاملهم مع الآخرين.

كيفية تأثير الأجهزة الالكترونية على الأطفال؟

  • التعرض إلى الإدمان

عند استخدام الألعاب الإلكترونية لفترات طويلة يمكن أن تسبب للطفل إدمان، وذلك بسبب ما تسببه من مسح للممرات العصبية والحس الفكري والعقلي لأدمغة الطفل، فهي لا تختلف عن نفس التأثير الذي تسببه المخدرات على خلايا الفرد، حيث أن تلك الأجهزة الحديثة تم تطوريها وتجهيزيها لتأثر على الطفل نفس التأثير.

  • الميول إلى العنف

وذلك بسبب أن أغلب ألعاب الفيديو وألعاب التكنولوجيا الحديثة والأجهزة من البلاي ستيشن والإكس بوكس وغيرها تدور حول المعارك والعراك والحروب وأهمية التفاعل في الفنون القتالية واستخدام الأسلحة وغيرها كثير من ذلك النوع من الألعاب التي تسجع على العنف بجميع أنواعه.

لذلك فعند البقاء والجلوس أمام تلك الألعاب لفترات طويلة ولعبها بشكل متكرر مما تؤدي لزيادة استخدام العنف لدى الأطفال.

  • الإصابة بمشاكل صحية ونفسية

عند اللعب بتلك الألعاب والأجهزة التكنولوجية الحديثة فهي تعمل على تشجيع الطفل للجلوس أمام تلك الألعاب لفترات طويلة وعدم الحركة، مما تؤدي إلى إصابة الطفل ببعض المشاكل النفسية والجسدية وتجعله أكثر عرضة للإصابة السمنة المفرطة، وبمشاكل صحية أخرى مثل مرض السكري وغيره.

  • مشاكل في التركيز وعدم الانتباه

تؤثر تلك الأجهزة على الحس الإدراكي والعقلي والفكري بالطفل، فتصيبه بمشاكل في التركيز وخاصة أثناء الدراسة، وتؤثر على الذاكرة على المدى البعيد، لذلك يجب الاهتمام على نمو وتربية الأطفال وترتيب الأوقات التي يجب ان يستخدمها الطفل في اللعب بهذا الأجهزة وخاصة أثناء الأوقات الدراسية.

  • مشاكل في التواصل الاجتماعي

تؤثر على الحس الاجتماعي للطفل، فتجعله غير قادر على التفاعل والتعامل مع الأطفال الآخرين، واختفاء روح التعاون والمشاركة مع الآخرين، مما يؤدي لتأخر نمو المهارات الاجتماعية والمهارات التواصلية لديهم.

نصائح عند استخدام الأجهزة الإلكترونية

يوجد بعض النصائح التي يجب الاهتمام بها عند استخدام تلك الأجهزة، حتى لا تضر بصحة الطفل وتسبب له أضرار سلبية جسيمة

تؤثر على شخصية الطفل، ومن تلك النصائح:

  • ضبط إضاءة الأجهزة.
  • تقليل الإضاءة العالية الخاصة بالأجهزة.
  • ضبط إعدادات الشاشة فيما يتعلق بتكبير الخط.
  • الاهتمام الدائم بنظافة الشاشة وتقليل سطوعها لتقليل إجهاد العين.
  • وعند استخدام الأجهزة يجب القيام بالرمش المتكرر لترطيب العين.
  • عند الشعور بوجود جفاف في العين يجب استخدام القطرات المرطبة باستمرار.
  • أهمية أخذ وقت استراحة عند استخدام تلك الأجهزة، مع تقليل التعرض الطويل للشاشات.
  • تقليل استخدام الهواتف خلال اليوم، مع تجنب استخدام تلك الأجهزة قبل الذهاب للنوم مباشرة.
  • أهمية وضع شاشة الجهاز في مستوى متساوي مع مستوى العين لتجنب انحناء الرقبة عند استخدام الأجهزة.

مرجع:

psychologytoday.com

Leave A Reply

Your email address will not be published.